النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
إصدار الكتابمركز الدراسات الوقفية، وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية
موضوع الكتابأحكام الوقف في الشريعة الإسلامية
المؤلفالدكتور محمد عبيد عبدالله الكبيسي
السنة1977م

إصدار كتاب جديد عن أحكام الوقف

أصدر مركز الدراسات الوقفية التابع للإدارة العامة للأوقاف بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، كتاب «أحكام الوقف في الشريعة الإسلامية»، وهو الثالث من نوعه الذي يصدره المركز.

أهمية الكتاب ومكانة مؤلفه

يعد هذا الكتاب واحدًا من الرسالات الجامعية الأولى التي تغطي أحكام الأوقاف بشكل شامل. منح صاحبه، الدكتور محمد عبيد عبدالله الكبيسي، درجة العالمية “الدكتوراة” في الفقه المقارن مع مرتبة الشرف الأولى سنة 1397هـ / 1977م. عمل الباحث على تقديم عمل علمي مميز من حيث الجمع والشمول، وتقرير المذاهب وأدلتها، وبيان أوثق مصادرها ومراجعها.

كلمة المدير العام للإدارة العامة للأوقاف

وفي هذا الإطار، أعرب الدكتور الشيخ خالد بن محمد بن غانم آل ثاني، المدير العام للإدارة العامة للأوقاف، عن أهمية طباعة الكتاب. وأكد أن هذه الخطوة تأتي ضمن حرص الإدارة على تأصيل أحكام الوقف في الشريعة الإسلامية، ونشر سنة الوقف.

محتوى الكتاب

أضاف الدكتور الشيخ خالد بن محمد بن غانم آل ثاني: “يعتبر كتاب «أحكام الوقف في الشريعة الإسلامية» من أهم المصادر المعاصرة عن الوقف وأحكامه ومن أكثر الكتب شمولاً في تفصيل جوانبه المختلفة. وقد نال إعجاب كبار الدارسين والباحثين وكان لهم مصدر إفادة كبير. نحن نواصل في الإدارة العامة للأوقاف تحقيق التميز في الدراسات والبحوث الوقفية خاصة، والمالية الإسلامية عامة.”

سيرة مؤلف الكتاب

أشار المدير العام للإدارة العامة للأوقاف إلى أن مؤلف الكتاب الدكتور الكبيسي يُعتبر من العلماء البارزين في مجال التدريس والإشراف العلمي. درَّس في جامعة بغداد مواد علوم القرآن والحديث وفقه الأسرة والمعاملات والجنايات. أشرف على عشرات رسائل الماجستير والدكتوراة، وشارك في عدد كبير من المؤتمرات والندوات العلمية.

أسئلة شائعة (FAQ)

ما هي أهمية كتاب «أحكام الوقف في الشريعة الإسلامية»؟

يعد من أعم المصادر المعاصرة التي تغطي تفاصيل وجوانب الوقف في الشريعة الإسلامية.

من هو مؤلف الكتاب؟

الدكتور محمد عبيد عبدالله الكبيسي.

متى صدر الكتاب لأول مرة؟

صدر الكتاب لأول مرة سنة 1977م.

ما هي مكانة الدكتور الكبيسي العلمية؟

يُعتَبَر من العلماء البارزين في التدريس والإشراف العلمي وشارك في العديد من المؤتمرات والندوات.



اقرأ أيضا