النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
الفعاليةفعاليات طرابلس عاصمة للثقافة العربية
المشاركونسعادة الشيخ سعود بن عبد الرحمن آل ثاني، وزير الثقافة القاضي وسام المرتضى، وعدد من السفراء العرب والأجانب
الموقعبلدية الميناء، شوارع وأحياء الميناء الأثرية، محمية جزر النخل

مشاركة سعادة الشيخ سعود بن عبد الرحمن آل ثاني

شارك سعادة الشيخ سعود بن عبد الرحمن آل ثاني، **سفير دولة قطر في لبنان**، بفعالية نظمتها بلدية الميناء ضمن فعاليات **طرابلس عاصمة للثقافة العربية**.

شملت الفعالية **جولة ميدانية** في شوارع وأحياء الميناء الأثرية، ورحلة بحرية إلى **محمية جزر النخل**، بحضور **وزير الثقافة القاضي وسام المرتضى** وعدد من السفراء العرب والأجانب.

تفاصيل الجولة

بدأت الجولة في **مقر بلدية الميناء**، حيث عقد اجتماع موسع في قاعة البلدية وتم خلاله إلقاء كلمات شددت على أهمية التعاون والتنسيق للنهوض بالمدينة وجذب الاستثمار والسياح.

كلمة الوزير المرتضى

قال **الوزير المرتضى** في كلمته: “وجودنا هنا اليوم مع سفراء أصدقاء لبنان وطرابلس وشعب لبنان يعكس أن طرابلس بهية وحية، وليست مدينة تثير الهلع. بالعكس، من يزورها تترك الزيارة في نفسه أثرا لا نظير له. وبالتالي من واجب كل لبناني ألا يحرم نفسه من مدينتي طرابلس والميناء، ويكتشف عظمة وجمالية طرابلس مدن الفيحاء.”

النقاط البارزة من الفعالية

  • مشاركة عدد كبير من **السفراء العرب والأجانب**.
  • جولة في شوارع وأحياء الميناء الأثرية.
  • رحلة بحرية إلى **محمية جزر النخل**.
  • اجتماع موسع في **قاعة بلدية الميناء**.

الأسئلة الشائعة (FAQ)

ما هي الفعالية التي تم تنظيمها؟

تم تنظيم فعالية ضمن فعاليات طرابلس عاصمة للثقافة العربية.

من هم المشاركون البارزون في الفعالية؟

شارك في الفعالية سعادة الشيخ سعود بن عبد الرحمن آل ثاني، وزير الثقافة القاضي وسام المرتضى، وعدد من السفراء العرب والأجانب.

ما هي المواقع التي شملتها الجولة؟

شملت الجولة شوارع وأحياء الميناء الأثرية ومحمية جزر النخل.

ما هي الرسالة التي أرسلها الوزير المرتضى خلال الفعالية؟

أكد الوزير على أهمية زيارة طرابلس والميناء لاكتشاف عظمتهما وجماليتهما وأنهما ليستا مدينتين تثيران الهلع.



اقرأ أيضا