النقاط الرئيسية

النقاط
التنوع الثقافي من أجل الحوار والتنمية
مؤسسات قطر لتعزيز التنوع الثقافي
دور الرواية في خلق حوار حضارات
دور الفنون ووسائل التواصل الاجتماعي في التقارب الثقافي

المؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا تنظم ندوة حول التنوع الثقافي

نظمت المؤسسة العامة للحي الثقافي كتارا، اليوم، ندوة بعنوان التنوع الثقافي من أجل الحوار والتنمية، بمناسبة اليوم العالمي للتنوع الثقافي والذي يصادف الحادي والعشرين من مايو كل عام.

وشارك في الندوة كل من تيسير عبدالله كاتب وإعلامي، والدكتور أحمد الحاج روائي وناقد، وأحمد موسى جلاجل ناقد ، وأدارها السيد محمد الشهواني رئيس قسم الأدبيات الثقافية بإدارة الشؤون الثقافية والفعاليات في كتارا.

وتناولت الندوة، المعنى العميق للتنوع الثقافي، والذي طبقته قطر عملياً، وإقامة مؤسسات تعنى بهذا الجانب مثل الحي الثقافي كتارا، ومركز الدوحة الدولي لحوار الأديان، وغيرهما من المؤسسات المعنية بإنزال مفهوم التنوع الثقافي على أرض الواقع.

وتحدث الدكتور أحمد الحاج خلال مشاركته في الندوة، عن دور الرواية في الحياة الإنسانية وما أحدثته من فروقات كبيرة في أنحاء العالم بفضل ما تتمتع به من فضاءات قابلة للتقريب بين الشعوب وخلق حوار حضارات حقيقي قائم على احترام الآخر.

وأشار إلى الرواية ودورها في التنوع الثقافي، منوها إلى أنه يمكن أن يكون لها أثر سلبي إذا ما استخدمت في هدم الآخر أو السخرية من معتقداته وثقافته.

وتناول السيد تيسير عبدالله دور الثقافة والفنون في خلق فضاء مشترك للتعايش بين الناس على اختلاف أجناسهم ومشاربهم الثقافية والعقدية، وبوجه خاص الموسيقى والمسرح والرقص الاستعراضي والسينما كأدوات أصبح بعضها بمثابة لغة عالمية للتواصل، وأثر ذلك في إحداث التقارب في الحوار والتنمية المستدامة، كما تناول الثقافة كمظهر من مظاهر القوة الناعمة وهو ما فعلته قطر في هذا السياق، حيث استثمرت الفعاليات ذات الطابع العالمي التي استضافتها في تقديم رسالة ثقافية تستهدف عكس الثقافة العربية الأصيلة للعالم، ومن جهة أخرى أتاحت الفرصة للآخرين لتقديم ثقافاتهم بما لا يتعارض مع قيم وأخلاق المجتمع القطري المسلم المحافظ.

فيما تطرق السيد أحمد جلاجل، إلى دور وسائل التواصل الاجتماعي في التقارب الثقافي والذهني بين الشعوب، بما تملكه من مرونة كبيرة في توصيل الأفكار وتعميق الحوار من أجل فهم الآخر.

وأشار إلى ضرورة التنبه لضياع الهوية إذا لم تتمكن المجتمعات العربية من تقديم ثقافتها بشكل جيد وآثرت الذوبان في الثقافات الأخرى.

الأسئلة المتكررة

ما هو موضوع الندوة؟

تناولت الندوة موضوع التنوع الثقافي من أجل الحوار والتنمية.

من شارك في الندوة؟

شارك في الندوة تيسير عبدالله، الدكتور أحمد الحاج، وأحمد موسى جلاجل.

ما دور الرواية في التنوع الثقافي؟

تحدث الدكتور أحمد الحاج عن دور الرواية في تعزيز التقارب والحوار بين الثقافات المختلفة.



اقرأ أيضا