تعزيز الرقابة على المواد المشعة في قطر

النقاط الرئيسية

النقاط الرئيسية
تحسين الرقابة على المنشآت المستخدمة للمواد المشعة
استخدام أجهزة كشف إشعاعي متطورة
التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية
التزام قطر بالإجراءات القانونية في مجال الوقاية من الإشعاع

عززت وزارة البيئة والتغير المناخي، العمل الرقابي على المنشآت المستخدمة للمواد المشعة والكشف على مستويات الإشعاع والتأكد من بقائها ضمن الحدود الآمنة، طبقا لإطار التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، وذلك من خلال استحداث عدد من أجهزة الكشف الإشعاعي المتطورة.

الأجهزة المتطورة لتعزيز الأمان الإشعاعي

تعمل الأجهزة الجديدة على رفع قدرات إدارة الوقاية من الإشعاع بوزارة البيئة والتغير المناخي في مجالات الأمان والأمن الإشعاعي، بالكشف وتحديد موقع المواد المشعة، و**نوعية الإشعاع** الصادر عنها وكميته عبر القياس بطرق متقدمة تقنيا.

التزام بالتحديثات التقنية

تعكس هذه الخطوة التزام الإدارة بتحديث وسائل الرصد لتتماشى مع أحدث التطورات التقنية في هذا المجال، مما يعزز أعمال الإدارة في التفتيش والسلامة الإشعاعية، والتأكد من سلامة استخدام المنشآت الطبية والصناعية والبحثية للمواد المشعة والأجهزة المصدرة للإشعاع ضمن الاستخدامات السلمية داخل دولة قطر، والتزامها وتقيدها بالإجراءات القانونية التي يتضمنها القانون رقم 31 لسنة 2002 بشأن الوقاية من الإشعاع واللائحة التنفيذية الصادرة بموجبه.

التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية

أوجه التعاون المشترك

يأتي تعاون الوزارة مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية كأحد البرامج المشتركة، ضمن الإطار المرجعي لتخطيط التعاون الفني بين دولة قطر والوكالة الدولية، الذي تم توقيعه في العام 2022 ويستمر حتى 2027.

جوانب التعاون

  • برامج التدريب
  • تبادل الخبرات
  • تعزيز القدرات الفنية
  • معايرة أجهزة ومستلزمات الكشف والرصد الإشعاعي

تكثيف الرقابة على المواد المشعة

تكثف وزارة البيئة والتغير المناخي ممثلة بإدارة الوقاية من الإشعاع الرقابة على المواد المشعة، والأجهزة المصدرة للإشعاع، والتي تستخدم في جميع المجالات السلمية للطاقة النووية في الطب والزراعة والصناعة والبحوث وغيرها.

FAQ

لماذا تم الاستعانة بأجهزة كشف إشعاعي متطورة؟

لتعزيز القدرات الرقابية وضمان بقاء مستويات الإشعاع ضمن الحدود الآمنة.

ما هي الجوانب التي يشملها التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية؟

برامج التدريب، تبادل الخبرات، تعزيز القدرات الفنية، معايرة أجهزة الرصد الإشعاعي.

ما هي القطاعات التي تستخدم المواد المشعة في قطر؟

الطب، الزراعة، الصناعة، والبحوث.

ما مدى التزام قطر بالإجراءات القانونية في مجال الوقاية من الإشعاع؟

تلتزم قطر بالقانون رقم 31 لسنة 2002 ولائحته التنفيذية.



اقرأ أيضا