النقاط الرئيسية

نقطة رئيسية
تكريم قطر الخيرية من قبل وزارة المياه والصرف الصحي التشادية
تدخلات قطر الخيرية في مجال المياه والإصحاح في تشاد
المشاريع التي نفذتها قطر الخيرية وعددها
عدد المناطق المستفيدة من المشاريع وعدد المستفيدين
تحسن وضع قرية تيرتيندي بفضل مشروع قطر الخيرية

كرمت قطر الخيرية من قبل وزارة المياه التشادية

كرمت وزارة المياه والصرف الصحي التشادية قطر الخيرية تقديرا لتدخلاتها النوعية في مجال المياه والإصحاح بالعاصمة أنجامينا وباقي مناطق البلاد، حيث نفذت قطر الخيرية تدخلات كبرى في هذا المجال.

تكريم الوزير الصحي التشادي لقطر الخيرية

قام بتكريم مكتب قطر الخيرية هناك وزير المياه والصرف الصحي التشادي سعادة السيد باسالي كانابي باسيلين، مشيدا بمشاريعها في مجال المياه والإصحاح حيث نفذت قطر الخيرية منذ تأسيس المكتب عام 2015 وحتى الآن حوالي 114 بئرا سطحية و108 آبار عميقة واستفاد من هذه المشاريع 222 منطقة تفتقر إلى مصادر المياه الآمنة ويضطر سكانها إلى التنقل لمسافات طويلة لجلب مياه الشرب، ويقدر العدد الإجمالي للمستفيدين في جميع هذه المناطق بحوالي 900 ألف مستفيد. ونوه الوزير بجهود قطر الخيرية النوعية وخصوصا في حل مشكلة مصادر المياه، معتبرا أنها إحدى أبرز المنظمات الإنسانية الدولية من حيث حجم تدخلاتها في مجال المياه والإصحاح.

وضع مقلق

ووفقا لإحصائيات اليونيسف لا يحصل 6 ملايين شخص على مياه الشرب النظيفة في تشاد فيما هناك مليونا شخص فقط يصلون إلى المياه بشكل محدود، ويعد الأطفال أول ضحايا هذا الوضع وكذلك النساء حيث يحصل طفل من بين طفلين على مياه الشرب الآمنة. وبفضل تدخلات قطر الخيرية في هذا المجال عرفت عدة قرى نائية تحولات كبرى ومن بين هذه القرى قرية تيرتيندي.

نموذج نجاح

قرية تيرتيندي تبعد عن العاصمة التشادية 210 كيلومترات ويبلغ عدد سكانها 7000 نسمة، تعاني القرية من شح المياه، مما أدى إلى تفشي الأمراض الناتجة عن تلوث المياه وإهدار وقت النساء والأطفال في البحث عن الماء. وبفضل تنفيذ قطر الخيرية بئرا ارتوازية في المنطقة تحسن الوضع هناك حيث توفرت المياه الصالحة للشرب لـ 7000 شخص كما انخفض معدل الإصابة بالأمراض الناتجة عن عدم توفر المياه واستخدام المياه الملوثة وارتفعت نسبة الوعي الصحي في مجال المياه وإصحاح البيئة للمستفيدين. وعقب تنفيذ هذا المشروع الذي عاد بالنفع على سكان المنطقة قال عثمان أحمد رئيس قرية تيرتيندي: «هذا المشروع خفف عنا المعاناة، كانت نساؤنا وأطفالنا يمشون مسافات بعيدة لجلب لترات قليلة من الماء، أما اليوم فالحمد لله رب العالمين أصبح لدينا مصدر للمياه، وحتى القرى المجاورة يأتون لأخذ المياه من قريتنا، كما تم زرع عدد كبير من الأشجار المظلة والمثمرة، الأمر الذي سيحد من زحف الرمال والتصحر في المنطقة».

اصنع قصة نجاح أخرى

ويمكن لأهل الخير والعطاء في قطر اغتنام أجر هذه الأيام المباركة خصوصا عشر ذي الحجة لصناعة قصص نجاح مماثلة والتبرع لمشاريع المياه عبر «حملة ذي الحجة» 1445 هـ للوصول إلى أكبر عدد من المستهدفين عبر العالم وتخفيف معاناتهم ومعاناة أطفالهم وتوفير مياه صالحة للشرب وذلك عبر الرابط التالي:

https://example.com

FAQ

س: ما هي مشاريع قطر الخيرية في مجال المياه في تشاد؟

ج: نفذت قطر الخيرية مشاريع توفير الآبار السطحية والآبار العميقة في تشاد لتوفير مياه الشرب النظيفة للم

اقرأ أيضا