النقاط الرئيسية

النقطة الرئيسية
تحذير من انخفاض هائل في أعداد الناخبين في الانتخابات البريطانية القادمة
زيادة في حالات اللامبالاة من قبل الشباب البريطانيين
عدم حل مشاكل الناخبين من قبل الأحزاب الرئيسية
العديد من الناخبين الرافضين للتصويت في الانتخابات العامة

حذرت مؤسسة استطلاع رأي من انخفاض هائل لأعداد الناخبين

حذرت مؤسسة استطلاع رأي بريطانية من انخفاض هائل لأعداد الناخبين المشاركين في الانتخابات البريطانية العامة المقرر لها في 4 من شهر يوليو القادم، حيث تكون أدنى نسبة مشاركة في التاريخ الحديث في المملكة المتحدة منذ بدأت عملية الانتخابات في البلاد، وكشف الاستطلاع عن تزايد حالة اللامبالاة الجماعية بين البريطانيين خاصة فئة الشباب للمشاركة في الانتخابات العامة، وذلك قبل شهر واحد من إجرائها، وقد ذكر 38 % من البريطانيين الشباب أنهم لن يصوتوا في الانتخابات العامة القادمة، نتيجة عدم حل مشاكلهم من قبل الحزبين المحافظين والعمال.

تفاصيل الاستطلاع

وفي نتيجة استطلاع الرأي الذي أجرته مؤسسة «Techne» البريطانية ذكر أن معدلات اللامبالاة تتصدر فئة الشباب، نظرا لبقاء قضاياهم مثل مشكلة الإسكان وارتفاع معدلات المعيشة قائمة لم تحل من قبل الأحزاب الرئيسية، وسجلت نسبة الشباب الرافضة للتصويت ضعف النسبة التي كانت قبل سنوات سابقة في الانتخابات، كما سجل أيضا 20 % من البريطانيين من سن الخمسين وأكثر عدم مشاركتهم في الانتخابات العامة، وأشار استطلاع الرأي إلى أن 30 % من الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و34 عاما غير مسجلين في قاعدة بيانات الناخبين في بريطانيا.

تعليق المحللين

وتعليقا على نتيجة الاستطلاع ذكر روبرت هايوارد كبير منظمي الاستطلاع في مؤسسة «Techne» أن العديد من الأشخاص الرافضين لن يصوتوا في الانتخابات العامة، يعتقد أن السبب يعود إلى أن الناخبين المنتمين إلى حزب المحافظين غاضبون من حزبهم، كما أن رئيس حزب العمال السير كير ستارمر فشل في تقديم حلول لمشاكل الناخبين خلال حملته الانتخابية وإقناعهم بأنه رئيس الوزراء البريطاني المنتظر، وأشار إلى أن نسبة 80 % من الذين ذكروا أنهم سوف يصوتون يعتقد أنهم لن يصلوا إلى صناديق الاقتراع الشهر القادم، مما يرفع نسبة غير المشاركين من 20 % إلى أكثر من ذلك خلال الفترة القادمة، وأضاف «لقد شعرت بأن هناك انخفاضا كبيرا وبشكل قياسي في معدل غير المشاركين في الانتخابات العامة، وهذه النسبة تعتبر كبيرة جدا في انتخابات عامة تجري في أنحاء المملكة المتحدة».

الأسئلة المتكررة (FAQ)

  • هل ستكون الانتخابات القادمة الأقل مشاركة في التاريخ؟

    نعم، من المتوقع أن تكون الانتخابات القادمة هي الأقل مشاركة في التاريخ الحديث للمملكة المتحدة.

  • ما هو السبب وراء زيادة حالات اللامبالاة بين الشباب؟

    تعود زيادة حالات اللامبالاة بين الشباب إلى عدم حل مشاكلهم من قبل الأحزاب السياسية الرئيسية.

  • من هم الناخبون الذين من المتوقع أن لا يشاركوا في الانتخابات العامة؟

    من المتوقع أن يكون الشباب والأشخاص الذين يبلغون من العمر 50 عامًا فأكثر هم الناخبون الأكثر رفضًا للمشاركة في الانتخابات العامة.

  • ماذا يعتقد المحللون حول هذا الانخفاض في معدل المشاركة؟

    يعتقد المحللون أن هذا الانخفاض في معدل المشاركة يرجع إلى عدم رضا الناخبين عن الأحزاب السياسية الرئيسية وفشلها في حل مشاكلهم.



اقرأ أيضا