النقاط الرئيسية

النقاطتفاصيل
جهود قطر في إحياء النظم البيئيةتعزيز التنوع الحيوي، إعادة تدوير المياه، حماية السواحل، الحفاظ على البيئة
مبادرة الحلول القائمة على الطبيعةتوسع غابات الاشجار في المحميات الطبيعية، تعزيز التنوع الحيوي، تحسين الأمن الغذائي، عزل الكربون وإنتاج الأكسجين
الأحزمة الخضراء وزراعة الأشجار الساحليةاعتماد على الحلول القائمة على الطبيعة، زراعة عشرة ملايين شجرة بحلول عام 2030، برنامج وطني لحفظ النظم البيئية البحرية

استعراض جهود قطر في حماية البيئة

استعرض سعادة الدكتور عبدالله بن عبد العزيز بن تركي السبيعي، وزير البيئة والتغير المناخي، جهود دولة قطر وتجربتها الوطنية في إحياء النظم البيئية والمبادرات النوعية التي أطلقتها للحفاظ على الطبيعة وذلك خلال اجتماع المائدة المستديرة رفيع المستوى، بشأن “الحلول القائمة على الغابات لأزمة الكوكب الثلاثية”، والتي تركز على البشر والعلوم والتكنولوجيا والتمويل.

وأكد سعادته، خلال الاجتماع الذي عقد ضمن أعمال منتدى الأمم المتحدة المعنى بالغابات 19، بمقر الأمم المتحدة بمدينة /نيويورك/ الأمريكية أن دولة قطر أطلقت العديد من المبادرات العلمية التي تعتمد على الحلول القائمة على الطبيعة، لتعزيز التنوع الحيوي وإعادة تدوير المياه وحماية السواحل والحفاظ على البيئة، وذلك بالتعاون مع مراكز بحثية متخصصة، مشيرا إلى أن إحدى هذه المبادرات ساهمت بإعداد خرائط لجميع المناطق التي تصلح للزراعة، كما حددت هذه الخرائط أنواع الاشجار والزراعات التي تصلح لكل منطقة، وخاصة الساحلية.

فوائد البيئة الساحلية في قطر

  • تعزيز التنوع الحيوي
  • تحسين الأمن الغذائي
  • عزل الكربون وإنتاج الأكسجين

الأحزمة الخضراء وزراعة الأشجار الساحلية في قطر

ونبه سعادة وزير البيئة والتغير المناخي إلى الجهود الخضراء لدولة قطر في إطار الاعتماد على الحلول القائمة على الطبيعة، والتي شملت التوسع في إنشاء الأحزمة الخضراء بجميع أنحاء الدولة، من خلال إعلانها عام 2022، عن مشروع زراعة عشرة ملايين شجرة بحلول عام 2030، وفي ذات العام تم إطلاق مبادرة زراعة مليون شجرة، مؤكدا أن الجهود الرسمية للدولة أفرزت إعداد برنامج وطني لتأهيل وحفظ النظم البيئية البحرية بجميع سواحل وشواطئ الدولة، حيث ساهم هذا البرنامج في إثراء ودعم التنوع الحيوي البحري، من خلال حماية وحفظ الأعشاب البحرية والشعاب المرجانية.

تكاتف المجتمع الدولي لحفظ وحماية الكوكب الأخضر

وفي ختام كلمته التي ألقاها أمام وفود الدول المشاركة بالمائدة المستديرة، قال سعادة الدكتور عبد الله بن عبد العزيز بن تركي السبيعي: “انطلاقا من إيمان دولة قطر بضرورة تكاتف المجتمع الدولي لمكافحة التغير المناخي، فإن قطر على استعداد لأن تشارك تجربتها الناجحة في إنشاء الأحزمة الخضراء وزراعة الأشجار الساحلية، مع كل الدول الصديقة والشقيقة التي لديها نفس الظروف المشابهة، بما يساهم في تعاون الدول لحفظ وحماية الكوكب الأخضر”.

الأسئلة الشائعة

ما هي بعض المبادرات البيئية التي أطلقتها قطر؟

تعتمد هذه المبادرات على الحلول القائمة على الطبيعة مثل توسيع غابات الأشجار في المحميات الطبيعية وإعداد خرائط للمناطق المناسبة للزراعة والحفاظ على النظم البيئية البحرية.

ما هو دور الأحزمة الخضراء وزراعة الأشجار الساحلية في قطر؟

تساهم الأحزمة الخضراء وزراعة الأش

اقرأ أيضا