النقاط الرئيسية:

النقطة الرئيسية
تم منع دخول والبقاء في مكة المكرمة لأصحاب تأشيرة الزيارة بجميع أنواعها.
تأشيرة الزيارة لا تعد تصريحا لأداء فريضة الحج.
الضيوف الحاصلين على تأشيرة الزيارة يجب أن لا يتوجهوا إلى مكة المكرمة خلال الفترة المحددة.
التخلف عن الالتزام قد يتسبب في تطبيق الجزاءات المنصوص عليها في الأنظمة والتعليمات.
تم تنفيذ خطط أمنية وتنظيمية للحفاظ على سلامة ضيوف الرحمن.

تم منع دخول مكة المكرمة لحاملي تأشيرة الزيارة

أعلنت وزارة الداخلية السعودية أنه تقرر عدم السماح بدخول مدينة مكة المكرمة أو البقاء فيها لمن يحمل تأشيرة زيارة بأنواعها كافة، وذلك اعتبارا من اليوم الخميس 15 ذو القعدة وحتى تاريخ 15 ذو الحجة من العام الهجري الحالي 1445.

وأكدت الوزارة في بيان لها الليلة، أن تأشيرة الزيارة بجميع أنواعها ومسمياتها لا تعد تصريحا لحاملها لأداء فريضة الحج، مهيبة بضيوف المملكة من حاملي تأشيرة الزيارة عدم التوجه إلى مدينة مكة المكرمة أو البقاء فيها خلال الفترة المحددة المعلنة، مشددة على أن من يخالف ذلك سيكون عرضة لتطبيق الجزاءات بحقه وفقًا لما تقضي به الأنظمة والتعليمات في المملكة.

تطبيق الخطط الأمنية والتنظيمية

ذكرت وكالة الأنباء السعودية أنه تم الشروع في تنفيذ الخطط الأمنية والتنظيمية التي تهدف للمحافظة على سلامة ضيوف الرحمن المصرح لهم بأداء فريضة الحج، ليؤدوا مناسكهم بأمن وطمأنينة.

الأسئلة الشائعة

س: هل يُسمح لحاملي تأشيرة الزيارة بدخول مكة المكرمة؟

ج: يتم منع حاملي تأشيرة الزيارة بجميع أنواعها من دخول والبقاء في مكة المكرمة.

س: هل تأشيرة الزيارة تعد تصريحًا لأداء فريضة الحج؟

ج: لا، تأشيرة الزيارة لا تعد تصريحًا لأداء فريضة الحج.

س: ما هي الجزاءات المترتبة على التخلف عن الالتزام بتعليمات الدخول إلى مكة المكرمة؟

ج: من يخالف تعليمات الدخول إلى مكة المكرمة قد يتعرض لتطبيق الجزاءات المنصوص عليها في الأنظمة والتعليمات.



اقرأ أيضا