النقاط الرئيسية

نقطةالتفاصيل
إطلاق تقرير استطلاعيتقييم العلاقات الزوجية خلال السنوات الخمس الأولى من الزواج في العالم العربي
الجهات المشاركةجامعة الدول العربية ومعهد الدوحة الدولي للأسرة
مدة الفعاليةثلاثة أيام في القاهرة
أهداف الدراسةرصد مسببات النجاح والتحديات في العلاقات الزوجية

أطلقت الأمانة العامة لجامعة الدول العربية ومعهد الدوحة الدولي للأسرة، عضو مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، التقرير الاستطلاعي المشترك حول تقييم العلاقات الزوجية خلال السنوات الخمس الأولى من الزواج في العالم العربي، وذلك خلال فعالية انطلقت اليوم في العاصمة المصرية القاهرة، وتستمر لثلاثة أيام.

مشاركة الشخصيات الرئيسية

وعقدت الفعالية بمشاركة:

  • السفيرة هيفاء أبو غزالة – الأمين العام المساعد رئيس قطاع الشؤون الاجتماعية بجامعة الدول العربية
  • الدكتورة شريفة العمادي – المدير التنفيذي لمعهد الدوحة الدولي للأسرة
  • سعادة السيد طارق علي فرج الأنصاري – المندوب الدائم لدولة قطر لدى جامعة الدول العربية
  • ممثلين من مندوبيات الدول الأعضاء لدى الجامعة العربية
  • مجموعة من الخبراء والمختصين

أهمية الزواج في بناء المجتمع

كلمة الدكتورة شريفة العمادي

وفي كلمتها خلال الجلسة الافتتاحية للفعالية، قالت الدكتورة شريفة العمادي إن الزواج هو ميثاق غليظ يؤسس لنواة بناء المجتمعات والأمم، وينظم الروابط الاجتماعية ومعاني التكافل والعلاقات الأسرية والتراحم. وأضافت أن الزوجين من نفس واحدة ويجمعهما “السكن” بكل ما تحمله الكلمة من معان وقيم، وتجمعهما المودة والرحمة.

إطلاق كتاب حالة الزواج في العالم العربي

ونوهت بأن معهد الدوحة الدولي للأسرة أطلق أواخر عام 2019 في الدوحة بالشراكة مع جامعة الدول العربية، كتاب حالة الزواج في العالم العربي، والذي يعد الأول من نوعه الذي يتناول بشكل مجمل وشمولي كافة الأبعاد المتعلقة بالزواج في العالم العربي، ومنها:

  • الاختيار الزواجي
  • الأنماط التقليدية والمستحدثة للزواج
  • مسألة العمر والزواج
  • العلاقات الزوجية
  • تشابك الزواج مع منظومات التعليم والعمل والاقتصاد

أسس جديدة لفهم العلاقات الزوجية

وأضافت المدير التنفيذي لمعهد الدوحة الدولي للأسرة أنه “كان لزاما علينا أن نؤسس لفهم علمي ودقيق للعلاقات الزوجية، وبالأخص ما يحدث في السنوات الأولى ويؤدي إلى الطلاق والتفكك المبكر لمؤسسة الزواج، وما يمكن كذلك أن يمثل عوامل قوة ووقاية لاستدامة الزواج، ومن ثم عملنا بشكل مشترك جنبا إلى جنب مع قطاع الشؤون الاجتماعية بالأمانة العامة لجامعة الدول العربية في مشروع بحثي حول “تقييم العلاقات الزوجية خلال الخمس سنوات الأولى للزواج في العالم العربي”.

أهداف التقرير الاستطلاعي

من جانبها، أعربت السفيرة هيفاء أبو غزالة، الأمين العام المساعد رئيس قطاع الشؤون الاجتماعية بجامعة الدول العربية، في كلمتها، عن سعادتها بافتتاح فعالية إطلاق التقرير الختامي لدراسة تقييم العلاقات الزوجية خلال الخمس سنوات الأولى للزواج في العالم العربي، بالشراكة مع معهد الدوحة الدولي للأسرة. ونوهت بأن الدراسة الاستطلاعية تمكنت من رصد مسببات النجاح والتحديات، واقتراح البرامج التدخلية المعالجة لمظاهر الخلل في العلاقات الزوجية خلال السنوات الأولى للزواج في العالم العربي.

شكر وتقدير

كما ثمنت أبو غزالة جهود معهد الدوحة الدولي للأسرة، لإنجاح هذه الفعالية، لافتة إلى أن جامعة الدول العربية تعتبر هذه الجهود المقدرة استمرارا لرؤية المعهد للنهوض بقضايا الأسرة.

التحديات والظروف العائلية في العالم العربي

ولفتت الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية، إلى الظروف التي تمر بها الأسرة العربية جراء التحولات والحروب والمتغيرات الثقافية والانفتاح الإعلامي والمعلوماتي، مما يتطلب حلولا ابتكارية مستمرة ومنظورا مختلفا لحماية مؤسسة الزواج والحفاظ على تماسكها في منطقتنا العربية.

أهمية برامج تأهيل المقبلين على الزواج

وتأكيداً على ذلك، يجب العمل على استحداث وتطوير برامج تأهيل المقبلين على الزواج في العالم العربي لتعزيز استمرار مؤسسة الزواج والتماسك الأسري التي هي قوام المجتمعات العربية المتماسكة.

الأسئلة الشائعة

ما هو الهدف من إطلاق التقرير الاستطلاعي؟

رصد مسببات النجاح والتحديات في العلاقات الزوجية خلال السنوات الخمس الأولى من الزواج في العالم العربي.

من هي الجهات المشاركة في الفعالية؟

الأمانة العامة لجامعة الدول العربية ومعهد الدوحة الدولي للأسرة ومندوبين من الدول الأعضاء وخبراء مختصين.

ما هي أهمية الزواج في المجتمع العربي؟

الزواج هو ميثاق يؤسس لبناء المجتمعات وينظم الروابط الاجتماعية والأسرية.

ما هي التحديات التي تواجه الأسرة العربية؟

الحروب، التحولات الثقافية، والانفتاح الإعلامي والمعلوماتي.




اقرأ أيضا