النقاط الرئيسية:

النقاط الرئيسية
استضافة قطر لاجتماعات وزراء التربية والتعليم
توجه سعادة السيدة بثينة بنت علي الجبر النعيمي بالشكر لدعمهم ورعايتهم للتعليم في دول المجلس
مناقشة قضايا وموضوعات مهمة في الاجتماعات
التركيز على تطوير التعليم في دول المجلس
أهمية تبادل الخبرات وتنمية القدرات
تطوير سياسات تعليمية تدعم خطة التنمية المستدامة 2030
شكر سعادة الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية لدعم العمل الخليجي المشترك

استضافت دولة قطر اليوم الاجتماع الثامن لأصحاب السعادة وزراء التربية والتعليم بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وكذلك الاجتماع الرابع والعشرون لأصحاب السعادة وزراء التعليم العالي والبحث العلمي بدول المجلس.

ترأس الاجتماعين سعادة السيدة بثينة بنت علي الجبر النعيمي وزير التربية والتعليم والتعليم العالي، بحضور سعادة السيد جاسم محمد البديوي، الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية.

ورفعت سعادة وزير التربية والتعليم والتعليم العالي لدى افتتاحها الاجتماعين، أسمى آيات الشكر والتقدير إلى حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير البلاد المفدى ” حفظه الله ورعاه”، ولإخوانه أصحاب الجلالة والسمو قادة دول مجلس التعاون، على دعمهم ورعايتهم للتعليم في دول المجلس.

وتوجهت سعادتها بالشكر إلى سلطنة عمان الشقيقة على فترة رئاستها المثمرة للجنة أصحاب السعادة وزراء التربية والتعليم بدول المجلس، وإلى الأمانة العامة لدول مجلس التعاون على جهودهم الدؤوبة في دعم وتيسير أعمال اللجنة.

ونوهت سعادتها إلى أن الاجتماع الثامن لأصحاب السعادة وزراء التربية والتعليم، سيناقش مجموعة من الموضوعات والقضايا المهمة، وخاصة تلك المتعلقة بتوجيهات أصحاب الجلالة والسمو قادة دول مجلس التعاون، ومنها إعلان الرياض للدورة الثانية والأربعين للمجلس الأعلى بدول مجلس التعاون بشأن تعزيز التعاون الدولي، وإعلان العلا للدورة الحادية والأربعين بشأن التعليم خلال الأزمات، مؤكدة أن كل هذه الإعلانات تعكس الرؤية المستقبلية المشتركة للقادة، واهتمامهم البالغ بتطوير التعليم في دول المجلس.

وبينت في هذا السياق أن جدول أعمال الاجتماع يتضمن موضوعات حيوية، منها التعاون في تحقيق الهدف الرابع من أهداف التنمية المستدامة الخاص بالتعليم الجيد، وتعزيز التعاون مع الدول والمنظمات الدولية والإقليمية، ومن

اقرأ أيضا