النقاط الرئيسية

المحتوى
محكمة النقض المصرية تلغي قرار إدراج 1500 متهم على قوائم الإرهاب

محكمة النقض تلغي قرار إدراج متهمين على قوائم الإرهاب

ألغت محكمة النقض المصرية، اليوم السبت، قرارا بوضع 1500 متهم بالانضمام إلى “جماعة أُسست خلافا للقانون”، على “قوائم الإرهاب والمنع من السفر”، أبرزهم النجم السابق للكرة المصرية محمد أبو تريكة.

إلغاء القرار بوضع المتهمين على قوائم الإرهاب

وأُدرج المتهمون في القضية على قوائم الإرهاب، ما ترتب عليه المنع من السفر والوضع على قوائم الترقب والوصول، والتحفظ على الأموال عام 2017، وقضت “النقض” حينها بإلغاء القرار – حسب موقع الجزيرة.

قرار جديد بإدراج المتهمين على قوائم الإرهاب

وبعد عام واحد صدر قرار مماثل بإدراج المتهمين مرة أخرى على قوائم “الكيانات الإرهابية” والمنع من السفر لمدة 5 سنوات.

تفاصيل القضية

وقال المحامي خالد علي، الذي أعلن الخبر عبر صفحته الرئيسية في فيسبوك، “إن القضية، المعروفة باسم “أبوتريكة”، تضم ما يزيد على 1500 متهم، تم إدراجهم منذ 2017 بموجب حكم محكمة الجنايات، وقضت النقض حينها بإلغاء حكم الإدراج، فقامت النيابة بتقديم طلب جديد فى 2018 لإدراجهم لمدة خمس سنوات تنتهى 2023، ووافقت محكمة الجنايات على هذا الطلب، وأصدرت حكمها بإدراجهم لمدة خمس سنوات، ووافقت عليه محكمة النقض حينها، ورفضت جميع الطعون التى قدمت على حكم الجنايات”.

التلخيص

  • ألغت محكمة النقض المصرية قرار إدراج 1500 متهم على قوائم الإرهاب.
  • تم إدراج المتهمين في القضية على قوائم الإرهاب في عام 2017 وتم إلغاء القرار حينها.
  • صدر قرار جديد في عام 2018 بإدراج المتهمين على قوائم “الكيانات الإرهابية” لمدة 5 سنوات.
  • القضية تضم أكثر من 1500 متهم وتعرف بـ “قضية أبوتريكة”.

أسئلة وأجوبة شائعة

س1: ما هي قرارات محكمة النقض المصرية بشأن إدراج المتهمين على قوائم الإرهاب؟

أ1: ألغت محكمة النقض قرار إدراج 1500 متهم على قوائم الإرهاب في قضية “أبوتريكة”.

س2: ما هي تداعيات هذا القرار على المتهمين؟

أ2: يعني إلغاء القرار عدم وضع المتهمين على قوائم الإرهاب والمنع من السفر والترقب والوصول.

س3: ما هي المدة التي استفاد منها المتهمون قبل إعادة إدراجهم على القوائم؟

أ3: استفاد المتهمون من عام واحد فقط بعد إلغاء القرار الأول قبل إعادة إدراجهم على قوائم الإرهاب.

س4: كيف يمكن معرفة المزيد عن قضية “أبوتريكة”؟

أ4: يُمكن الحصول على مزيد من التفاصيل عن قضية “أبوتريكة” من خلال الاطلاع على الأخبار المحلية ومواقع الأخبار الرسمية.




اقرأ أيضا